أخبار الوادي

استجابة محتشمة لبعض المستفيدين من الدعم الريفي

بعد تلقيهم الأعذار الأخير

استجابة محتشمة لبعض المستفيدين من الدعم الريفي

مع دخول العد التنازلي لاحتمال إعلان السلطات المركزية عن حل المجالس المنتخبة من بلديات وولايات، لا تزال الاستجابة للاعذار  الأخير من اجل الشروع في استغلال الأموال المرصودة للبناء محتشمة ، ولا تنم عن نية بعض المستفيدين الذين شرعوا في وضع أسسه الأولى دون مواصلة الانجاز ، ليتم تحويل ما تبقى من المبلغ المتحصل عليه على مسارها تحايلا وبهتانا بإيعاز وتشجيع من بعض المسؤولين النافذين في السلطة ، الذين ساهموا بقدر كبير في تغييب المتابعات الميدانية لمكاتب الدراسات ومصالح البناء الموكلة على عاتقها حماية المال العام من التلف والتحايل ، خاصة إذا تعلق الأمر بذوي القربى والموالين لتخليصهم من المتابعات القضائية التي أصبحت وشيكة مع احتمال دخول المجالس الولائية والبلدية ، في الوقت البدل الضائع من العهدة الحالية التي اعتبرها بعض المسؤولين فرصتهم الأخيرة التي لا تعوض ولن تتكرر في المستقبل ، في ظل انطلاق قطار التغيير الذي يقوده رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون بمباركة من الحراك الشعبي السلمي ..

وفي ذات السياق أكد بعض المتابعين للشؤون المحلية في الولاية ان هذه الظاهرة ليست مقتصرة على بلدية دون أخرى بل استفحلت في جميع بلديات الولاية دون استثناء ، خاصة كل البلديات التي عرفت شبهات تزوير في انتخابات 2017 – حسب تعبيرهم – في ما تبقى إرادة المخلصين في هذه الولاية كفيلة بالكشف عن ملابسات هذا الفساد المالي الذي أرهق خزينة الدولة في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة ….

مبارك قدودة

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق