وطني

“نتائج استبيان” ستفصل في قرار الاستمرار في نظام التفويج من عدمه

خلال الدخول المدرسي القادم

“نتائج استبيان” ستفصل في قرار الاستمرار في نظام التفويج من عدمه

أعلنت أمس وزارة التربية عن مقترحاتها في عملية “استبيان” خصصته للأساتذة، عبر تاريخين اثنين للدخول المدرسي المقبل 2021/2022، في ظل تأثير وباء كورونا على السير العادي للرزمانة المدرسية.

ومن المقرر أن يتم الفصل في الموعد النهائي بناء على تصويت لـ 500 ألف أستاذ على نظام التفويج ضمن الاستبيان الذي أطلق، وستظهر نتائجه في 16 جوان الجاري. الوزارة كانت قد طرحت “استبيانا” ضمن النظام المعلوماتي للأرضية الرقمية التابعة لها مؤخرا يجمع أساتذة الأطوار التعليمية الثلاثة، للإدلاء بآرائهم حول “نظام التفويج” للفصل في تاريخ الدخول المدرسي المقبل. حيث يندرج تصويت الأساتذة بنعم موافقة على العودة لاعتماد النظام الذي يعتمد بالدرجة الأولى على التدريس صباحا أو مساء أو يوما بيوم أو يوما كل يومين للسنة الثانية على التوالي، وبناء على هذا الاختيار سينطلق الموسم الدراسي الجديد في 15 سبتمبر 2021. وفي حال كانت التصويتات بـ”لا” فستتم العودة إلى نظام التدريس العادي، والدخول المدرسي سيكون بداية شهر سبتمبر، ليبقى اتخاذ أي قرار مربوطا بمدى تطور الوضعية الوبائية في الجزائر.

لؤي/ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق